اليمـــن إيران الدفاع والأمن الإرهاب في العالم منوعات مقالات مختارة الدولية المغرب العربي الخليج العربي العراق مصر فلسطين سورية لبنان التحرير الرئيسية

مركز رصد أخبار الشرق الأوسط - لبنان

شريط الأخبار

جنبلاط: الشرق الاوسط يدخل في المجهول
غرّد رئيس اللقاء الديمقراطي وليد جنبلاط عبر تويتر بالقول: “بعد خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع ايران دخل الشرق الاوسط في المجهول مع كل الاحتمالات.لذا وأكتر من أي وقت مضى يجب إعادة النظر بالمشاريع المفرطة في الفساد لباريس اربعة واتباع سياسة انتاجية بدل ترف الاستملاكات المشبوهة بقيمة ٥٠٠ مليون دولار”.

    Alhadass

 

 

 

 

 

 

 كــامـل النــص

16/12/2018

جيش العدو الإسرائيلي يفجّر نفقاً رابعاً لحزب الله


فجّر الجيش الإسرائيلي، اليوم الأحد، نفقاً رابعاً لحزب الله، ممتداً من جنوب لبنان إلى شمال #إسرائيل.
وكان الجيش الإسرائيلي قد حدد مسار هذا النفق في وقت سابق، وأخضعه للمراقبة الإلكترونية ولمراقبة بالكاميرات، كما فعل مع الأنفاق الثلاثة السابقة التي كشفها وفجرها في وقت سابق من هذا الشهر.
وعند اكتشاف الأنفاق الثلاثة السابقة، أكد الجيش الإسرائيلي أنها لا تشكل “تهديدا وشيكا“ للسكان الإسرائيليين على الحدود. وأكدت حينها إسرائيل أنها وضعت عبوات ناسفة داخل النفق وحذرت أي شخص يدخله من الجانب اللبناني سيكون معرضا للخطر.

وبدأت إسرائيل في الخامس من كانون الأول/ديسمبر عملية لتدمير أنفاق تقول إنها لحزب الله، رصدتها على الجانب الإسرائيلي من الحدود. وقال الجيش الإسرائيلي إن الأنفاق يمكن أن تستخدم لعمليات لحزب الله ضد إسرائيل.
والأربعاء الماضي، أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، أن هذه الأنفاق تشكل “عملا عدوانيا واضحا من قبل #حزب_الله تجاهنا وتجاه قواعد المجتمع الدولي“.

واعتبر نتنياهو أن على قوات حفظ السلام الأممية “يونيفيل“ في جنوب لبنان بذل مزيد من الجهود لكبح جماح حزب الله.

والثلاثاء الماضي، وجّه بنيامين نتنياهو تحذيراً إلى حزب الله من أنه يعرض نفسه لـ“رد لا يمكنه أن يتخيله“ إذا شن هجوما على بلاده.

من جهته، قال الرئيس اللبناني ميشال عون، الخميس الماضي، إن بلاده تنتظر التقارير الميدانية التي تعدها اليونيفيل حول الأنفاق، للتأكد مما إذا كانت تجاوزت “الخط الأزرق“، الحدود بين #لبنان وإسرائيل.

وكانت اليونيفيل قد أكدت وجود أول نفقين أعلن عنهما الجيش الإسرائيلي.


     


 



 



 

 

 

 

 

 
 
 

 

الحقوق محفوظة لـ "الشرق الأوسط - لبنان" 1998